المؤسسات العالمية لدعم الاعلام






 
"المادة 19" (بريطانيا، تأسست العام 1982)
"المادة 19" منظمة دولية تعنى بحقوق الانسان تدافع عن حرية التعبير وحرية الاعلام وتعززهما في كل انحاء العالم. "المادة 19" تراقب وتجري الابحاث وتنشر وتحاول ان تكسب التأييد وتقوم بالحملات من اجل حرية التعبير حيثما كانت مهددة. "المادة 19" تعمل في كل انحاء العالم، مع 52 منظمة في 30 دولة، كما تراقب التهديدات التي تتعرض لها حرية التعبير وتعمل في مجال تقديم الدعم والتأييد وتحدد المقاييس وتعرض التحاليل القانونية والمقالات النقدية وتتولى فض النزاعات. "المادة 19" توفر التدريب القانوني والاحترافي وتعمل في مجال الابحاث والتطوير.
 
مركز العمل الاعلامي الدولي (الولايات المتحدة)
هذا المركز كناية عن منظمة غير ربحية تمولها عقود الاجر مقابل الخدمة، وجمع التبرعات. هدف المنظمة هو الاصغاء الى اصوات ومخاوف اولئك الذين همشهم الاعلام على اساس العرق والاتنية والدين والجنس والسن والقدرة الجسدية والعقلية والميل الجنسي، والمنزلة الاجتماعية او الوضع الاجتماعي والاقتصادي، وتعزيزها واحترامها وجعلها من الاولويات. الغاية من موقع هذه المنظمة على الانترنت هو ان يشكل مساحة لتبادل المعلومات للمجموعات التي تقدم الدعم والعمل الناشط من اجل تغيير النظام الاعلامي. التركيز هو على المنظمات والاحداث وبناء الاستراتيجية والتعلم الواحد من الآخر. كما يوفر الموقع روزنامة بالاحداث والفرص: دليل العمل الاعلامي ودليل المنظيمين وقسم عن الابحاث والافكار.
 
لجنة الصحافيين القلقين: (الولايات المتحدة؛ تأسست العام 1997)
هذه اللجنة عبارة عن تجمع اسسه الصحافيون والناشرون ومالكو الصحف والاكاديميون في الولايات المتحدة القلقون على مستقبل الصحافة. المجموعة تقوم بتشجيع النقاش بين الصحافيين في الولايات المتحدة بشأن المبادىء الاساسية للعمل الصحافي. اهدافها الاساسية هي توضيح وتجديد ايمان الصحافيين بالمبادىء الجوهرية ووظيفة الصحافة؛ خلق فهم افضل لتلك المبادىء لدى الجمهور، واشراك المالكين والمديرين في مجال الاعلام في تلك المبادىء وابلاغهم عن قيمتها المالية والاجتماعية. اللجنة اصدرت بيان استهجان وقلق وخلقت شبكة من المحترفين في الولايات المتحدة واقامت المنتديات واجرت عمليات استطلاع ونظمت ورش العمل ونشرت الدراسات. كما يقدم موقع اللجنة ادوات عدة تهم الصحافيين.
 
لجنة حماية الصحافيين: (الولايات المتحدة؛ تأسست العام 1981)
هذه اللجنة هي منظمة غير حكومية تعمل مع منسقي برامج يعملون بدوام كامل يتولون مراقبة الاعلام من خلال اجراء ابحاث مستقلة ومهمات للبحث عن الحقائق، واكثر من ذلك، يبقون على اطلاع على كل شيء من خلال اتصالات مباشرة على الارض ومن خلال تقارير من صحافيين آخرين. من خلال الكشف علناً عن الاساءات بحق الصحافة والعمل باسم الصحافيين المسجونين، تقوم لجنة حماية الصحافيين بتحذير الصحافيين والمؤسسات الاعلامية وارشادهم الى حيث تحصل اعتداءات بحق حرية الاعلام. تنظم لجنة حماية الصحافيين تظاهرات شعبية وتعمل من خلال القنوات الدبلوماسية من اجل تحقيق التغيير. تصدر اللجنة منشورة الكترونية ومقالات وبيانات صحفية وتقارير خاصة ومجلة تصدر مرتين في العام وملف "مهمات خطيرة" وملف "الاعتداءات على الصحافة" وتقرير سنوي شامل عن حرية الصحافة حول العالم. كما تنظم لجنة حماية الصحافيين الحفل السنوي لتوزيع جوائز حرية الاعلام.
 
الشبكة الدولية لتبادل المعلومات حول حرية التعبير IFEX (كندا، تأسست العام 1992)
هذه الشبكة التي توفر المعلومات بلغات متعددة (الانغليزية، الفرنسية، الاسبانية، الروسية والعربية) تتألف من شبكة عالمية من المنظمات الاعضاء. وهي تراقب الاساءات والخروقات بحق حرية التعبير من خلال شبكة الانذارaction alert وتقدم تحديثاً للمعلومات وتوزع البيانات الصحفية. كما تتهتم الشبكة ببرنامج "بلوغ الآخر والتطوير" لدعم وتقوية المنظمات التي تعنى بحرية التعبير في الدول النامية من خلال تأمين المعلومات والموارد المالية والتقنية والخبرات والدعم الدولي والاهتمام. وتصدر الشبكة بياناً الكترونياً اسبوعياً عبر البريد الالكتروني.
 
مؤشر الرقابة (بريطانيا؛ تأسست العام 1972)
تأسست منظمة "مؤشر الرقابة" على يد مجموعة من الكتاب والصحافيين والفنانين من اجل الدفاع عن الحق البشري الاساسي وهو حرية التعبير. "مؤشر الرقابة" ينشر مجموعة واسعة من الآراء والتحاليل والتعليقات والمقالات من كل اقاصي العالم. انه مخزن للكتابات المبتكرة والجدلية والذكية والمليئة بالتحدي حول مسائل تتعلق بحرية التعبير. يسجل "مؤشر الرقابة" كل الاساءات الى حرية التعبير في عدد من الدول في انحاء العالم في فهرسه. ويبلغ عن مسائل الرقابة في كل انحاء العالم ويشارك في مناقشات حول الموضوع. ويعمل المؤشر على مشاريع المراقبة والنشر والتدريب والدعم. من اهدافه وضع الاسس لتشرة مستقلة ومنتظمة من "مؤشر الرقابة" باللغة العربية.
 
معهد صحافة الحرب والسلم (بريطانيا)
يسعى المعهد الى بناء الديمقراطية على الخطوط الامامية للنزاعات والتغيير من خلال قوة الصحافة المحترفة.توفر برامج المعهد التدريب المباشر، ونقل الاخباروالنشر المكثف، ومبادرات طموحة لتعزيز قدرات الاعلام المحلي. دعماً لتعزيز السلام، والتنمية وحكم القانون، يقدم المعهد لوسائل الاعلام المحلية صوتاً. المعهد هو شبكة دولية لتطوير الاعلام له اقسام غير ربحية في كل من اوروبا وامريكا وافريقيا تدعم التدريب وبرامج بناء قدرات الصحافة المحلية من خلال برامج ميدانية في اكثر من 24 دولة.
 
المركز الصحافيين الدولي (الولايات المتحدة، تأسس العام 1984)
المركز الصحافييين الدولي هو منظمة محترفة غير ربحية تعزز نوعية الصحافة في انحاء العالم باعتبار ان الصحافة المستقلة والقوية اساسية في تحسين الاوضاع البشرية.عمل المركز مباشرة مع اكثر من 30 الف صحافي من 176 بلاداً. تمتد برامج المركز على 5 قارات وتغطي كل المجالات، من اخلاقيات الاعلام والتغطية الاعلامية الاستقصائية، الى صحافة الاعمال والبيئة. يقدم المركز ورش عمل مباشرة وبرامج تبادل دولية ومؤتمرات حول مواضيع ساخنة مثل الهجرة. كون هذه المنظمة تعمل مع الصحافة المطبوعة ومحطات التلفزيون والاذاعات والصحافة الالكترونية، فهي تساعد الصحافيين على انتاج مضمون شديد الوقع، وانشاء موقع الكتروني للصحافيين الدوليين: وهو "شبكة الصحافيين الدولية".
 
شبكة الصحافيين الدوليين (الولايات المتحدة)
شبكة الصحافيين الدوليين هي مورد لمجتمع مساعدة الاعلام. انها خدمة الكترونية للصحافيين والمدراء الاعلاميين وخبراء المساعدة الاعلاميين المحترفين والمدربين الاعلاميين والمدرسين او اي شخص آخر مهتم بوسائل الاعلام الاخبارية حول العالم. مهمة شبكة الصحافيين الدولية هي المساعدة على تعريف الصحافيين على الفرص والمعلومات التي يحتاجون اليها لتحسين انفسهم ولرفع معايير الصحافة في بلادهم. مواكبة لهذه المهمة، تسعى شبكة الصحافيين الدولية الى متابعة التدريبات الاعلامية وغيرها من جهود المساعدة في اكثر من 150 دولة، والى مساعدة المانحين والمنظمين على تفادي النسخ والتعلم عن البرامج الابداعية حول العالم. شبكة الصحافيين الدوليين تصدر منشورات يومياً باللغات العربية والانغليزية والفارسية والبرتغالية والاسبانية.  
 
هيئة الدعم الاعلامي (الدانمارك، تأسست العام 2001)
الرؤية الاستراتيجية الطويلة الامد لهيئة الدعم الاعلامي المدعومة من الحكومة هي المساهمة في السلام والاستقرار وتطوير الديمقراطية في اوقات النزاع وفي المناطق المهددة بالنزاعات.هذا الامر يتحقق من خلال عمليات تدخل سريعة لتعزيز وتقوية حرية الصحافة والصحافة المحترفة ولتحسين ظروف عمل الصحافيين المحليين واصحاب المهن الاعلامية. الهدف هو السماح للسكان في المناطق المعرضة للخطر بممارسة حقهم في التعبير عن أنفسهم بحرية، كذلك في وقت الازمات.
 
شبكة "انترنيوز" (الولايات المتحدة تأسست العام 1982)
تعمل شبكة "انترنيوز" لتحسين امكانية الوصول الى المعلومات لكل الناس في انحاء العالم، من خلال تعزيز وسائل الاعلام المستقلة والترويج لسياسات الاتصالات المفتوحة من اجل الصالح العام. شبكة "انترنيوز" عملت في 70 دولة وتملك حالياً مكاتب في 23 دولة في افريقيا وآسيا واوروبا والشرق الاوسط وشمال امريكا. شبكة "انترنيوز" هي من الاعضاء المؤسسين لشبكة "انترنيوز" الدولية وهي منظمة جامعة، مركزها باريس، تتألف من 12 منظمة غير حكومية لتطوير وسائل الاعلام. تدرب شبكة "انترنيوز" حوالى 9 آلاف اعلامي محترف كل عام، في مجال الصحافة والانتاج والادارة. "انترنيوز" تعمل مع المحترفين الاعلاميين المحليين لانتاج برامج مبتكرة ذات نوعية عالية بهدف تقوية قطاع الاعلام المستقل. تؤمن "انترنيوز" مجموعة واسعة من الدعم للبنية التحتية للسماح للصحافة المستقلة بتوفير الاخبار الحيوية والمعلومات. وقد عملت "انترنيوز" من اجل تبني وتطبيق قوانين وسياسات اعلامية عادلة في 21 دولة. "انترنيوز" قامت بتطوير برامج خاصة وشاملة في مجال الصحافة الصحية والبيئية والانسانية وصحافة المعلومات وتكنولوجيا الاتصالات والادارة والشفافية.  
 
المركز الاعلامي الدولي (النمسا، تأسس في العام 1950)
المركز الاعلامي الدولي جزء من شبكة شاملة من المحررين والاداريين الاعلاميين والصحافيين البارزين، الذين يكرسون جهدهم من اجل تعزيز وحماية حرية الصحافة، وحماية حرية التعبير والرأي، والترويج لسيل حرّ للمعلومات والاخبار وتحسين ممارسات وطرق عمل الصحافة. يتدخل المركز الاعلامي الدولي لحماية حرية الاعلام بواسطة البيانات الاحتجاجية المكتوبة كما يراقب بشكل فاعل النشاطات الاعلامية. انشأ المركز الاعلامي الدولي صندوق دعم الحرية الاعلامية الذي يتولى تمويل البعثات الى الدول حيث حرية الصحافة مهددة بالخطر. يلعب المركز الاعلامي الدولي دوراً استشارياً لدى الامم المتحدة والاونيسكو والمجلس الاوروبي وغيره من المنظمات الحكومية. ينظم المركز الاعلامي الدولي مؤتمراً سنوياً عالمياً بالتعاون مع الجمعية العمومية السنوية للمركز الاعلامي الدولي. يجري المركز الاعلامي الدولي ابحاثاً مكثفة حول المسائل المتعلقة بالاعلام ويوزع منشورات عدة تتعلق بحرية الصحافة. يراقب بانتظام قوانين الصحافة الجديدة ويزود الحكومات بتوصيات في شأن كيفية ملاءمة تشريعاتها مع المعايير المقبولة دولياً في مجال حرية التعبير. وينشر تقريراً سنوياً حول حرية الاعلام، ومجلة IPI Global Journalist، المجلة الفصلية التي يصدرها المركز وغيرها من المنشورات الخاصة.
 
المجلس الدولي للابحاث والتبادل "آيريكس" (الولايات المتحدة، 1968)
 المجلس الدولي للابحاث والتبادل "آيريكس" هو منظمة دولية غير ربحية تؤمن برامج ريادية وابداعية لتحسين نوعية التعليم وتقوية الاعلام المستقل وتعزيز تطور المجتمع المدني التعددي. يملك المجلس الدولي للابحاث والتبادل "آيريكس" اوراقاً تجارية سنوية بقيمة 50 مليون دولار اميركي ويبلغ عدد موظفيه نحو 400 محترف في انحاء العالم. "آيريكس" والمنظمة الرديفة لها "آيريكس اوروبا" توزعان البرامج والخبرة الاستشارية في اكثر من 50 بلداً. في مجال الاعلام، تعمل "آيريكس" مع مجموعة من الشركاء المحليين من اجل تحسين الاحترافية والقدرة المالية للصحف والتلفزيونات والاذاعات ووسائل الاعلام الالكترونية لضمان استمراريتها. البرامج المتخصصة والمنح الصغيرة تساهم بتعزيز المهارات من اجل صحافة استقصائية متوازنة، وادارة اعلامية افضل ودعم حريات الصحافة. مجالات التدريب تشمل ما يلي: التدريب العلامي والتربية الصحافية، الادارة والاستراتيجية في الاعلام، تطوير الاعمال والدعاية، انتاج الاخبار والشؤون العامة، اصلاح قوانين الاعلام وتوفير الدعم للاعلام، التكنولوجيا والبنية التحتية والتنمية.
 
مؤسسة الصوت الحر (هولندا، 1986)
مؤسسة "الصوت الحر" منظمة اعلامية تأسست في "هولندا" على يد المنظمات الصحافية والاعلامية التي تطمح الى ما يلي: الاعلام المستقل والمتعدد الاشكال، حرية صحافة متوازنة وموثوقة في افريقيا، آسيا، اميركا اللاتينية، الشرق الاوسط  واوروبا الشرقية. منذ تأسيسها، دعمت مؤسسة "الصوت الحر" اكثر من 500 مشروعاً. معظم المشاريع كانت متموضعة محلياً، وطنياً او اقليمياً في الدول النامية. تنشر مؤسسة "الصوت الحر" رسالة اخبارية عن التطور الاعلامي في الشرق الاوسط وشمال افريقيا. تأسست مؤسسة "الصوت الحر" في العام 1986 بدعم من وزارة الشؤون الخارجية الهولندية (بنسبة 48%) وغيرها من الاعتمادات.
 
معهد سلامة الاخبار الصحافية (بلجيكا، 2003)
معهد سلامة الاخبار الصحافية هو منظمة غير ربحية تكرس جهودها من اجل سلامة الصحافيين والموظفين الاعلاميين، وملتزمة محاربة اضطهاد الصحافيين في كل مكان. الاطراف الاساسية المؤسسة كانت اتحاد الصحافيين العالمي والمركز الاعلامي الدولي. معهد سلامة الاخبار الصحافية هو ائتلاف من المنظمات الصحافية والمجموعات الداعية الى حرية الصحافة، والنقابات والمجموعات الانسانية. هذا الائتلاف يعمل من اجل خلق ثقافة الامان في الاعلام في كل اطراف العالم. برنامج عمل المعهد يقدم خدمة معلومات تغطي كل نواحي سلامة الاخبار الصحافية ويتضمن برنامج تدريب مكثف عن الوعي من المخاطر للموظفين الاعلاميين في المناطق الفقيرة حيث يخضع الاشخاص الذين يجمعون الاخبار الى الضغوطات روتينياً، وحيث الظروف الاقتصادية والاجتماعية تمنعهم من الاستفادة من الخدمات الامنية الاساسية. المعهد يدعم شبكة عالمية من المجموعات المدافعة عن حرية الصحافة ويشارك فيها، كما يروج لمعايير السلامة من اجل جعل مهنة الصحافة اكثر سلامة واكثر احترافية.
 
منظمة "مراسلون بلا حدود" (فرنسا، 1985)
منظمة "مراسلون بلا حدود" هي منظمة غير ربحية تلعب دوراً استشارياً في الامم المتحدة. تدافع منظمة "مراسلون بلا حدود" عن الصحافيين والمساعدين الاعلاميين المسجونين او المضطهدين لقيامهم بعملهم، وتفضح سوء المعاملة والتعذيب الذي يتعرضون له في دول عدة. كما تحارب المنظمة الرقابة والقوانين التي تضعف حرية الصحافة، وتوفر الدعم المادي كل عام لنحو 100 صحافي او وسيلة اعلامية بحاجة الى المساعدة (لدفع اتعاب المحامين، او العناية الطبية والمعدات)، كما تساعد عائلات الصحافيين السجناء وتعمل لتحسين شروط سلامة الصحافيين، لا سيما الذين يغطون الاخبار في مناطق الحرب. منظمة "مراسلون بلا حدود" تجمع التقارير عن الخروقات االتي تطال حرية الصحافة وتبعث برسائل الاحتجاج كما تنظم بعثات تحقق من الوقائع.  كل البيانات والمنشورات الصحافية التي تصدرها المنظمة متوفرة على الانترنت بخمس لغات: العربية والانغليزية والفرنسية والاسبانية والفارسية، عبر موقعها على الانترنت www.rsf.org  الذي يضع لائحة يومية بالصحافيين الذين يقتلون او يسجنون في انحاء العالم. كما يحتوي الموقع على تقارير مفصلة عن الحالات الخاصة ويدعو الناس الى توقيع عريضة الكترونية تطالب بالافراج عن الصحافيين المسجونين. وتنشر المنظمة معلومات شاملة عن وضع حرية الصحافة في العالم وتصدر التقرير السنوي عن حرية الصحافة في العالم.
 
لجنة حرية الصحافة في العالم (الولايات المتحدة)
لجنة حرية الصحافة في العالم هي منظمة تتألف من 45 مجموعة صحافية، مطبوعة او اذاعية، من العمال او الاداريين، صحافيين ومحررين، ناشرين او مالكين من 6 قارات، جميعها موحدة في الدفاع عن حرية الصحافة وتعزيزها. تركز لجنة حرية الصحافة في العالم اساساً على الامور التالية: مراقبة التهديدات من خلال الاونيسكو والامم المتحدة وغيرها من المنظمات الحكومية، انشاء جبهة مشتركة ضد القيود على الاخبار من خلال قيادة لجنة التنسيق العالمية لمنظمات الدفاع عن حرية الصحافة، والتي تسهل العمل المشترك وادارة المشاريع المشتركة، والعمل على ان تكون حرية الصحافة الاعتبار الاساسي لمواقع الانترنت وغيرها من وسائل الاعلام الجديدة. لجنة حرية الصحافة في العالم قامت بتطوير ميثاق الصحافة الحرة وتتولى ادارة صندوق دعم ضد الرقابة يقدم المنح القانونية للمساعدة الذاتية، وانجزت نحو 200 مشروع تدريب ومشاريع متصلة مشابهة بما في ذلك نشر كتيبات خاصة بالصحافة في كل انحاء العالم.
 
المؤسسات الاعلامية الدولية
 
"آمارك" الرابطة العالمية للاذاعات المجتمعية (كندا، 1983)
"آمارك" الرابطة العالمية للاذاعات المجتمعية، هي منظمة دولية غير حكومية تخدم حركة الاذاعات المجتمعية ويبلغ عدد افرادها نحو 3 آلاف عضو وشريك في 110 دولة. هدفها دعم تطوير الاذاعات المجتمعية والمساهمة فيها، بموجب مبدأي التضامن والتعاون الدوليين.
 
معهد الصحافة الاميركي (الولايات المتحدة، 1946)
تأسس معهد الصحافة الاميركي على يد عدد من ناشري الصحف ويكرس جهوده للتدريب والتطوير المهني لصناعة الاخبار ومدرسي الاعلام. معهد الصحافة الاميركي متخصص في تطوير البرامج التعليمية المتطورة للمحترفين الاعلاميين الناشطين. لقد ادار برامج عدة في مجالات الدعاية والتوزيع والادارة العامة والتحرير والتسويق والصحف الاسبوعية. كما يقدم طاقم العمل التنفيذي خدمة من خلال الخطابات والكتابات وزيارات الى وسائل الاعلام والى الجامعات. كما يتولى معهد الصحافة الاميركي برنامج "عدة الصحافي".
 
الشبكة الدولية لحقوق رسامي الكاريكاتور (الولايات المتحدة، 2006)
الشبكة الدولية لحقوق رسامي الكاريكاتور هي شبكة تتألف من رسامي كاريكاتور اخباريين واجتماعيين من انحاء العالم يساهمون في مختلف الحملات من خلال الرسائل والرسائل الالكترونية ورسوم الكاريكاتور. تراقب الشبكة الدولية لحقوق رسامي الكاريكاتور وتدعم عمل رسامي الكاريكاتور الذين يعانون من اي مشاكل بسبب عملهم. تنشر الشبكة الدولية لحقوق رسامي الكاريكاتور مجموعة من الرسوم الكاريكاتورية وتقدم جائزة سنوية وتحتفظ بأرشيف للرسوم التي اوقعت الرسامين في مأزق كما تنظم برامج تدريب في مجال رسم الكاريكاتور.
 
مركز الصحافة الاوروبية (هولندا، 1992)
مركز الصحافة الاوروبية هو مركز دولي مستقل غير ربحي يعمل من اجل تعزيز أفضل معايير للعمل الصحافي، من خلال الاستمرار بتدريب الصحافيين والمحترفين الاعلاميين. هدف الموقع الالكتروني هو مساعدة الصحافيين على القيام بعمل افضل لدى نقل الاخبار والشؤون الراهنة والتعليق عليها. الموقع الالكتروني لمركز الصحافة الاوروبية يؤمن وسائل عمل كمجموعة من الـ RSS عن الاخبار الدولية والصحافة والتكنولوجيا ومواد مرئية ومسموعة، اضافة الى قسم للموارد المكثفة مع روابط الى مواقع الكترونية مفيدة. مركز الصحافة الاوروبية هو شريك في برنامج "ليوناردو دا فينشي" للتدريب والعمل المهني الذي يهدف الى تطوير دروس تدريبية للمحترفيين الشباب وخريجي معاهد الاتصالات والاقسام العلمية حول نقل المعلومات العلمية الشديدة الخطورة. الهدف الطويل الامد للمشروع هو تطوير مهارات العلماء والصحافيين من اجل تحسين الحوار والتعاون بينهم، وتحسين التواصل الشامل مع المجتمع المدني والجمهور الشامل.
 
معهد "مشروع الامتياز في الصحافة" (الولايات المتحدة، 1998)         
معهد "مشروع الامتياز في الصحافة" هو منظمة ابحاث متخصصة في استخدام الوسائل التجريبية لتقييم اداء الصحافة ودراسته. معهد "مشروع الامتياز في الصحافة" هو جزء من مركز "بيو" للبحوث في العاصمة الاميركية واشنطن، الذي يدير 6 برامج ابحاث اخرى تتولى تمويلها وقفيات "بيو" الخيرية. تتضمن اجندة معهد "مشروع الامتياز في الصحافة" سلسلة من الدراسات في المحتوى لبرنامج العمل الاعلامي اضافة الى متابعة التوجهات الصناعية الاساسية، و تقديم التحاليل لمعطيات هذه النزعات والتعليقات عليها. وينشر معهد "مشروع الامتياز في الصحافة" تقريراً سنوياً عن الصحافة الاميركية State of the News Media وملخصاً يومياً Daily Briefing، وملخصاً عن الاخبار الاعلامية.
 
معهد "بانوس"، باريس (فرنسا، 1986)   
انشيء معهد "بانوس" - باريس كمنظمة غير حكومية تركز على اعطاء الدعم للتعددية الاعلامية. وينبثق عمله من الاقتناع بأن المعلومات والتعددية الاعلامية هي من الامور الاساسية للديمقراطية والسلام والمواطنية.
معهد "بانوس" في باريس يسعى جاهداً لتعزيز بيئة اعلامية تعكس تنوع مجتمعاتنا المعاصرة حيث كل المجتمعات بما فيها تلك المهمشة، تستطيع التعبير عن وجهات نظرها وممارسة نفوذها والمساهمة في النقاشات المحلية والدولية العامة.
 
جمعية الناشرين الدولية (سويسرا، 1896)
جمعية الناشرين الدولية هي منظمة غير حكومية تمثل كل نواحي نشر الكتب والصحف في انحاء العالم. مهمة جمعية الناشرين الدولية هي تعزيز وحماية النشر ورفع درجة الوعي في مجال النشر كقوة للتقدم الثقافي والسياسي في انحاء العالم. جمعية الناشرين الدولية هي جمعية صناعية تتولى ايضاً مهمة الدفاع عن حقوق الانسان. هي اتحاد جمعيات ناشرين مختصة، وطنية واقليمية، تضم اكثر من 60 منظمة من اكثر من 50 بلداً في انحاء العالم. جمعية الناشرين الدولية تمثل مصالح شركات النشر على المستوى الدولي، وحيثما كانت مصالحها على المحك. تشجيع حقوق النشر والتأليف هي من الاهداف الاساسية لجمعية الناشرين الدولية. منذ تأسيسها، تقوم جمعية الناشرين الدولية ايضاً بتشجيع حرية النشر والدفاع عنها، على اعتبار انها ناحية اساسية لحق الانسان في التعبير.  كما تدعم جمعية الناشرين الدولية تشجيع التعليم والقراءة. كونها جمعية ذات بعد صناعي، تتولى جمعية الناشرين الدولية عدداً من المسائل التي تعني الناشرين من معارض الكتب الى مسائل تطوير المعايير. جمعية الناشرين الدولية هي منظمة غير حكومية معترف بها، تلعب دوراً استشارياً مع الامم المتحدة.
 
الاتحاد الدولي للاتصالات (سويسرا، 1865)     
الاتحاد الدولي للاتصالات هي الوكالة الرئيسة في الامم المتحدة التي تعنى بتقنيات المعلومات والاتصالات. كونها المركز المحوري الشامل للحكومات والقطاع الخاص، فإن دور الاتحاد الدولي للاتصالات في مساعدة العالم يشمل 3 قطاعات اساسية: الاتصالات اللاسلكية، المعايرة، والتنمية. كما ينظم الاتحاد الدولي للاتصالات مؤتمرات عن الاتصالات، وقد كان من بين الوكالات المنظمة الرئيسة في القمة العالمية لمجتمع الاعلام. الاتحاد الدولي للاتصالات يضم 191 دولة واكثر من 700 عضو وشريك في القطاع.  
 
وكالة "انتربرس"
انشئت وكالة "انتربرس" في العام 1964 كجمعية تعاونية دولية غير ربحية للصحافيين. في العام 1994، ومن اجل تعزيز هويتها كمنظمة غير ربحية، غيرت وكالة "انتربرس" وضعها القانوني لتتحول الى "منظمة ذات مصلحة عامة لتطوير التعاون"، مفتوحة امام الصحافيين ومسؤولي الاتصالات المحترفين والهيئات الناشطة في مجال الاعلام والاتصالات.   
 
جمعية الصحافيين والمحررين الاستقصائيين (الولايات المتحدة، 1975)
جمعية الصحافيين والمحررين الاستقصائيين هي منظمة غير ربحية مكرسة لتحسين نوعية الصحافة الاستقصائية. تأسست جمعية الصحافيين والمحررين الاستقصائيين من اجل خلق منبر يفسح المجال امام الصحافيين في انحاء العالم لمساعدة بعضهم البعض من خلال تبادل الافكار بشأن المواضيع وتقنيات جمع الاخبار ومصادر الاخبار. مهمة جمعية الصحافيين والمحررين الاستقصائيين هي تعزيز التفوق والامتياز في الصحافة الاستقصائية، الضروريان بالنسبة الى المجتمع الحر. يتم انجاز هذا الامر من خلال: توفير التدريب اللازم والموارد ومقدار من الدعم للصحافيين الاستقصائيين وتعزيز معايير الاحتراف العالية وحماية حقوق الصحافيين الاستقصائيين وضمان استمرارية جمعية الصحافيين والمحررين الاستقصائيين.
 
شبكة المراقبة الاعلامية (الولايات المتحدة، 2000)    
شبكة المراقبة الاعلامية هي منبر غير ربحي، غير منحاز وغير سياسي يهدف الى مواجهة حرب المعلومات والدعاية المختلقة في عالم الاعلام والترويج للحقيقة الكاملة والانصاف والدقة في نقل الاخبار. شبكة المراقبة الاعلامية تسعى الى الحقيقة في المواضيع الساخنة الدقيقة التي قد يقوم الاعلام بتحريفها. كما تسعى لأن تكون منصة ومنبراً اساسياً للمساهمين والمراقبين الجديين من كل انحاء العالم.
 
معهد "ميديا تينور" (الولايات المتحدة، 1993)
معهد "ميديا تينور" هو شركة استشارية تأسست كأول معهد ابحاث اعلامي للتركيز على التحاليل الاعلامية البحتة. يساعد معهد "ميديا تينور" المنظمات على تفعيل الوسائل الاعلامية. من خلال الشراكة مع معهد "ميديا تينور"، تتمكن المنظمات بشكل افضل من صياغة الرسائل لكي تبلغ المستمعين او المشاهدين المقصودين، وبالتالي يتم التخلص من الكثير من الشوائب التي قد تشوّه مضمون هذه الرسائل. الاستخدام الفعال لوسائل الاعلام قد يخفض بشكل كبير حاجة هذه الوسائل الى انفاق المال على الدعاية ويزيد من حجم عائداتها من الاتصالات الخارجية. افتتح معهد "ميديا تينور" معهداً جامعياً، وهو المركز الاعلامي العربي في جامعة "ايموري" في "اتلانتا"، الذي يستطيع الولوج الى معطيات معهد "ميديا تينور" الحالية من اجل ابحاثه ومناهجه التعليمية. كما ينشر المعهد مجلة ابحاث فصلية.
 
مؤسسة "نيمان" للصحافة (الولايات المتحدة، 1938)
تأسست مؤسسة "نيمان" للصحافة في جامعة "هارفرد" بهدف تعزيز وتحسينمعايير الصحافة في الولايات المتحدة. هدف مؤسسة "نيمان" للصحافة هو مساعدة الصحافة على طرح الاسئلة النافذة والذكية والدقيقة، الاسئلة المهمة، الاسئلة التي لم تطرح بعد عن اخبار اليوم. مؤسسة "نيمان" للصحافة تسعى الى تشجيع الصحافة الاكثر اطلاعاً من خلال وضع الصحافيين على اتصال مع جهات نافذة تستطيع ان تقترح اسئلة مناسبة وتستطيع ان تؤدي دور المصدر.
 
وكالة "الصحافة الالكترونية" (الولايات المتحدة، 1998)
مهمة "وكالة الصحافة الالكترونية" هي تطوير مواصفات الصحافيين الالكترونيين المحترفين وتعليمهم بشكل مستديم ومتواصل. www.onlinejournalism.com   هو الدليل الشامل للمواقع الاخبارية المستقلة والتابعة الذي يصدره ويتابع تحديثه موقع كلية "آننبرغ" الالكتروني للصحافة في جامعة جنوب كاليفورنيا.
 
مركز "بوينتر" الاخباري الالكتروني (الولايات المتحدة، 1975)
مركز "بوينتر" الاخباري الالكتروني هو مدرسة للصحافيين والصحافيين المستقبليين ولمدرسي الصحافة. هذا الموقع الالكتروني يجمع موارد كل منظمات التدريب الصحافية في الولايات المتحدة. “The Pointer Report” هي المجلة الخاصة بالمركز التي تشكل اداة تعليم اضافية تؤمن التفكير الابداعي في شأن الصحافة.
 
موقع Press Reference، "المرجع الصحافي"
موقع Press Reference، "المرجع الصحافي" هو موقع الكتروني مكرس لجمع المعلومات الاساسية عن الصحافة ووسائل الاعلام والتلفزيون والاذاعة والصحف في كل دول العالم.
 
Project Syndicate (جمهورية تشيكيا، 1995)
هي جمعية دولية غير ربحية للصحف النوعية مكرسة لما يلي: نقل الاصوات المميزة من كل انحاء العالم الى المستمعين والمشاهدين المحليين في كل مكان، تفعيل استقلالية الصحافة المطبوعة في الدول الانتقالية والدول النامية، وتطوير قدراتها الصحافية والتحريرية والعملية.  
Project Syndicate تتضمن حالياً 312 صحيفة في 128 دولة ويبلغ عدد توزيعها 42915780 نسخة. نشاطاتها تقع في خانتين شاملتين: توزيع التعليقات ذات النوعية العالية والتحاليل على الصحف الاعضاء وتعزيز الروابط المؤسساتية بين الصحف الاعضاء.
 
الشبكة العامة للصحافة (الولايات المتحدة، 2003)
الشبكة العامة للصحافة هي جمعية احترافية شاملة من الصحافيين والمدرسين المهتمين باستكشاف وتقوية العلاقة بين الصحافة والديمقراطية. تؤمن الشبكة العامة للصحافة بالتعلم والنضوج مهما كانت صفة المرء، أكان صاحب مهنة، أو مدرساً أوعالماً- وتفعيل الممارسة والتعليم و تقديم المنح- من خلال درس واختبار وتحسين نظرية وممارسة الصحافة في علاقتها مع نظرية الديمقراطية وممارستها. وتؤمن الشبكة العامة للصحافة بضرورة وضع فلسفة عامة للصحافة لمساعدة الصحافيين على الدخول بشكل أعمق في المجتمعات التي يخدمونها وبما يساعد تلك المجتمات على العمل بشكل وثيق مع الصحافيين الذين يخدمونها.
 
لجنة المراسلين من أجل حرية الاعلام (الولايات المتحدة، 1970)
لجنة المراسلين من اجل حرية الاعلام هي منظمة غير ربحية تهدف الى توفير المساعدة القانونية المجانية للصحافيين الذين يعملون في الولايات المتحدة. وتشكل اللجنة مصدراًً في المسائل المتصلة بحرية الكلام، وتأمين المعلومات بمختلف الوسائل والاشكال بما في ذلك مراجعة قانونية فصلية، ورسالة اخبارية تصدر مرتين في الاسبوع، وخط ساخن على مدى 24 ساعة، وعدد من الكتيبات حول مسائل اعلامية قانونية.
 
مؤسسة "رويترز"
انشئت مؤسسة "رويترز" في العام 1982 لدعم الصحافيين في الدول النامية، واليوم تدعم المؤسسة مجموعة واسعة من القضايا والمشاريع التعليمية والانسانية والبيئية تتضمن ما يلي: AlertNet (خدمة الاخبار والاتصالات الالكترونية لجماعات الاغاثة الدولية)
AIDFund (الدعم السريع لوكالات الاغاثة في الساعات القليلة التي تعقب وقوع الكوارث الطبيعية)
Educational Projects المشاريع التعليمية (مشاريع تساهم بتطوير التعليم وتكنولوجيا المعلومات وغيرها من المهارات)
Community Projects  المشاريع الاجتماعية (دعم متنوع مادي وعملي للمجتمعات في انحاء العالم استجابة لحاجات يشير اليها موظفو "رويترز")
Journalism Training    التدريب الصحافي (مجموعة واسعة من المنح الجامعية ودورات تدريب قصيرة للصحافيين)
Technology Fellowships المنح التقنية (للتقنيين الذين يعملون على حلول للتحديات التي تواجه العالم النامي).
 
جمعية الصحافيين المحترفين (الولايات المتحدة، 1909)
جمعية الصحافيين المحترفين تدعم وتعزز السيل الحر للمعلومات الحيوية من اجل توفيرها للمواطنين المطلعين بعمق على مسار الامور، وذلك من خلال العمل اليومي لأفرادها الذين يبلغ عددهم نحو 10 آلاف شخص، كما تعمل من اجل الهام وتثقيف الصحافيين الحاليين والمستقبليين من خلال التطور المهني المحترف، وتحمي الضمانات التي ينص عليها التعديل الاول من الدستور بما يتعلق بحرية التعبير والصحافة، من خلال جهود الدعم والتأييد التي تبذلها. وتقضي مهمة جمعية الصحافيين المحترفين بما يلي: تعزيز وتشجيع السيل الحر للمعلومات، الاستمرار باليقظة في حماية الضمانات التي يقدمها التعديل الاول لحرية التعبير والصحافة، تعزيز المعايير العالية والتصرف الاخلاقي في ممارسة الصحافة، تعزيز الامتياز بين الصحافيين، الهام الاجيال المتتالية من الافراد الموهوبين لكي يصبحوا صحافيين ملتزمين ومخلصين، تشجيع التنوع في الصحافة،احتلالها مرتبة المنظمة المتفوقة والواسعة النطاق للصحافيين، توفير مناخ يمكن فيه ممارسة الصحافة بحرية. تنشر جمعية الصحافيين المحترفين مجلة "كويل"، مجلة للصحافيين المحترفين، ورسالة اخبارية، وملاحظات صحافية، ومجلة سنوية بعنوان "الصحافي" The Journalist.
 
Visual Editors (الولايات المتحدة)
هي منظمة غير ربحية، توفر فرص التعليم المجاني للطلاب والعامة من خلال المنتديات الالكترونية والمقالات النقدية والحلقات الدراسية. مفهوم التعليم من الند الى الند الذي تعتمده هذه المنظمة يساعد طلاب الصحافة كما يساعد على جعل ممارسات الصحافة اكثر شفافية بالنسبة الى الناس العاديين.
 
منظمة صحف العالم (فرنسا، 1948)
منظمة صحف العالم تجمع 76 جمعية صحفية وطنية ومدراء تنفيذيين في 102 بلد في انحاء العالم، و10 وكالات انباء، و10 منظمات صحفية اقليمية. انها منظمة غير حكومية، غير ربحية. في الاجمال، تمثل المنظمة اكثر من 18 الف مطبوعة على القارات الخمس. منظمة صحف العالم تملك 3 اهداف اساسية: الدفاع عن حرية الصحافة وعن الاستقلال الاقتصادي للصحف كشرط اساسي لهذه الحرية؛ المساهمة في تطوير نشر الصحف من خلال تعزيز الاتصالات والصلات بين مدراء الصحف من مختلف المناطق والثقافات؛ تعزيز التعاون بين المنظمات الاعضاء سواء على الصعد الوطني، او الاقليمي او العالمي.
 
منظمات الاغاثة الدولية والتنمية والدفاع عن حقوق الانسان:
 
منظمة العفو الدولية (بريطانيا، 1961)
منظمة العفو الدولية هي حركة عالمية من الاشخاص الذين يدعمون حقوق الانسان المعترف بها دولياً، من بينها حق حرية التعبير. مهمة منظمة العفو الدولية هي اجراء الابحاث والتصرف الذي يركز على تجنب الاساءات الخطيرة للحق في السلامة الجسدية والعقلية ووضع حد لها، وضمان حرية الضمير والتعبير، وعدم التعرض للتمييز، وذلك في اطار عملها لدعم وتعزيز كل حقوق الانسان. تبحث منظمة العفو الدولية عن الوقائع وترسل الخبراء لمكالمة الضحايا وتراقب المحاكمات وتجري المقابلات مع المسؤولين المحليين والناشطين المحليين في الدفاع عن حقوق الانسان. تراقب منظمة العفو الدولية آلاف الوسائل الاعلامية وتبقى على اتصال مع مصادر المعلومات الموثوق بها في كل انحاء العالم. يتولى إجراء ابحاث منظمة العفو الدولية طاقم من الخبراء يدعمهم اخصائيون في سلسلة من المجالات مثل القانون الدولي والاعلام والتكنولوجيا. تنشر منظمة العفو الدولية تقارير مفصلة وتبلغ وسائل الاعلام باهتماماتها وتعلن عن مخاوفها على شكل منشورات وملصقات واعلانات ورسائل اخبارية وعلى مواقع الالكترونية. الموقع الالكتروني يبث باللغة الانغليزية والفرنسية والاسبانية والعربية.
 
دار الحرية (الولايات المتحدة، 1941)
دار الحرية هي منظمة غير حكومية مستقلة تدعم نشر الحرية في العالم. منظمة دار الحرية تدعم المبادرات المدنية غير العنيفة في المجتمعات المحرومة من الحرية او حيث الحرية مهددة بالخطر وتقف في مواجهة الافكار والقوى التي تتحدى حق الجميع في الحرية. تدير دار الحرية مجموعة من مبادرات التأييد والتعليم والتدريب التي تشجع حقوق الانسان والديمقراطية واقتصاد السوق الحرة، وحكم القانون، والاعلام المستقل، والالتزام الاميركي بالشؤون الدولية. منشورات منظمة دار الحرية السنوية تجذب الانتباه الى التوجهات السائدة على صعيد الديمقراطية وتلقي الضوء على الدكتاتوريات والاساءات مثل "الحرية في العالم"، "حرية الصحافة"، "الدول الانتقالية"، و"دول عند مفترق الطرق". التقرير الشامل لمعطيات دار الحرية عن حرية الصحافة، في الاطار الزمني الممتد من العام 1980 الى يومنا الحاضر، يشكل مجموعة المعطيات المتوفرة الاكثر شمولية حول الحرية الاعلامية، وهو مورد اساسي للعلماء والمشترعين وللمؤسسات الدولية.  كما تقوم دار الحرية ببذل جهود الدعم والتأييد من خلال قيامها بنشر تقارير خاصة وبيانات صحافية تبرز عدداً من المواضيع المحددة، كما تنشط بالعمل مع مجموعات اخرى في المجتمع الاعلامي الشامل في تنظيم الاحداث والبرامج التي تهدف الى توسيع نطاق حرية التعبير في انحاء العالم.
 
منظمة "هيومان رايتس واتش" المعنية بحقوق الانسان (الولايات المتحدة، 1978)
منظمة "هيومان رايتس واتش" المعنية بحقوق الانسان هي منظمة مستقلة غير حكومية، مكرسة لحماية الحقوق الانسانية في انحاء العالم. إنها تحقق في الخروقات بحق حقوق الانسان وتفضحها، وتحمـّل مرتكبيها مسؤولية اعمالهم. الاستراتيجية الاساسية لمنظمة "هيومان رايتس واتش" المعنية بحقوق الانسان تقضي بالحاق العار بالمسيئين من خلال تحويل انتباه الاعلام إليهم، وممارسة الضغوط الدبلوماسية والاقتصادية عليهم من خلال تجنيد الحكومات والمؤسسات النافذة. تنشر منظمة "هيومان رايتس واتش" المعنية بحقوق الانسان التقارير وتجمع تقارير سنوية تقدم لمحة عامة عن الوضع العالمي لحقوق الانسان.الموقع الالكتروني لمنظمة "هيومان رايتس واتش" يقدم المواد بـ21 لغة من بينها اللغة العربية.
 
اللجنة الدولية للصليب الاحمر     
مهمة اللجنة الدولية للصليب الاحمر وحركة الهلال الاحمر هي تخفيف المعاناة البشرية وتجنبها اينما وجدت؛ حماية الحياة والصحة والحرص على احترام الكائن الحي خصوصاً في اوقات النزاعات المسلحة وغيرها من الحالات الطارئة؛ والعمل من اجل الحؤول دون تفشي الامراض ولتعزيز الصحة والرفاهية الاجتماعية وتشجيع الخدمة التطوعية والجهوزية المستمرة لتقديم المساعدة من قبل افراد المنظمة، وبعث الشعور الشامل بالتضامن مع كل الذين يحتاجون الى حمايتها ومساعدتها. حق الصحافيين بممارسة مهنتهم بحرية لا يشتمل عليه القانون الانساني الدولي وهو بالتالي لا يقع ضمن نطاق سلطة اللجنة الدولية للصليب الاحمر. بيد ان اللجنة الدولية للصليب الاحمر تتعامل مع المسائل الانسانية التي تبرز اثر اختفاء الصحافيين او اعتقالهم في زمن الحرب او اعتقال الصحافيين في اوقات الازمات الداخلية او التوتر. ويوفر الموقع الالكتروني مواداً بـ7 لغات، من بينها العربية.
 
مجموعة الازمات الدولية (بلجيكا، 1995)    
مجموعة الازمات الدولية هي منظمة غير حكومية غير ربحية مستقلة يبلغ عدد افرادها 130 شخصاً على القارات الخمس، يعملون من خلال التحليل الميداني والعمل الدفاعي على اعلى المستويات لمنع النزاعات المميتة ومعالجتها. مقاربة مجموعة الازمات الدولية ترتكز على الابحاث الميدانية. فرق من المحللين السياسيين موجودين داخل او بالقرب من الدول المعرضة لتفشي او تصعيد او تكرر النزاعات العنيفة. بالارتكاز على المعلومات والتقديرات الميدانية، تقدم المنظمة تقارير تحليلية تحتوي على توصيات عملية تستهدف صانعي القرار الدوليين. وتنشر مجموعة الازمات الدولية نشرة شهرية على مدى 12 شهراً بإسم CrisisWatch توفر تقييماً منتظماً عن الاوضاع حول العالم. يقدم الموقع الالكتروني مواداً بـ 23 لغة من بينها العربية.
 
مركز المجتمع المفتوح (الولايات المتحدة، 1993)
مركز المجتمع المفتوح هو جمعية خاصة تقدم المنح التي تهدف الى تغيير شكل السياسة العامة من اجل تعزيز السياسة الديمقراطية وحقوق الانسان والاصلاح الاقتصادي والقانوني والاجتماعي. على الصعيد المحلي، يطبق مركز المجتمع المفتوح سلسلة من المبادرات لدعم حكم القانون والتعليم والصحة العامة والاعلام المستقل. في الوقت نفسه، يعمل مركز المجتمع المفتوح من اجل بناء التحالفات عبر الحدود والقارات حول مسائل مثل مكافحة الفساد والاساءة الى الحقوق. وينشر مركز المجتمع المفتوح تقارير سنوية وبياناً الكترونياً.
 
الاونيسكو- للاتصالات والمعلومات (فرنسا، 1990)
قسم الاتصالات والمعلومات في منظمة الاونيسكو التابعة للامم المتحدة انشىء بشكله الحالي في العام 1990. برامجها متجذرة عميقاً في دستور الاونيسكو الذي يفرض على المنظمة تشجيع السيل الحر للافكار عبر الكلمة والصورة. فضلاً عن طاقم موظفيه في المقر العام للاونيسكو في باريس، يتمثل قسم الاتصالات والمعلومات في 27 مكتباً ميدانياً خاصاً بالاونيسكو. الاهداف الاستراتيجة الثلاثة الاساسية لبرامج القسم هي التالية: تشجيع السيل الحر للافكار والحق الشامل بالحصول على المعلومات، تشجيع التعبير عن التعددية والتنوع الثقافي في الاعلام وشبكات المعلومات العالمية، وتعزيز امكانية وصول الجميع الى قسم الاتصالات والمعلومات.