جزر القمر






 
حصل الاتحاد القمري على استقلاله من فرنسا في العام 1975.
منذ ذاك الوقت، شهدت الجزر الثلاث التي يتشكل منها الاتحاد، حوالي 20 انقلاباً. 
يبدو الآن ان الوضع اليوم مستقر في ظل دستور العام 2000 الذي منح جزر القمر الكبير "موروني"، و"انجوان" و"موهيلي" استقلالاً ذاتياً أكبر في اطار اتحاد فدرالي.
يتم تداول موقع رئاسة الجمهورية كل 4 سنوات مداورة على الرؤساء المنتخبين من الجزر الثلاث.
الرئيس الحالي للاتحاد هو احمد عبدالله سامبي، وهو إمام سني مسلم ، تلقى علومه في ايران، وفاز بأول انتخابات سلمية تشهدها البلاد في العام 2006.
تطالب دولة "جزر القمر" بجزيرة "مايوت"، الجزيرة الرابعة المجاورة في ارخبيل جزر القمر، والخاضعة للادارة الفرنسية. يبلغ عدد السكان حوالى 700 الف نسمة، ما يدفع المراقبين الى اعتبار جزر القمر دولة صغيرة.
غالبية السكان تقريباً هي من المسلمين السنة (98 %). و56 % من السكان هم من المتعلمين.
مزيد من المعلومات العامة متوفر على صفحة البلدان من موقع "بي. بي. سي" وكتاب الوقائع لوكالة الاستخبارات المركزية الاميركية.
المعلومات متوفرة ايضاً في موقع "ويكيبيديا" wikipedia باللغتين العربية والانغليزية.
يمكن ايجاد المعلومات على موقع رئاسة الاتحاد باللغة الفرنسية.